المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نياكة ناهده في بيتها


حمدان الهايج
08-09-2010, 04:17 PM
كان لي زميله في الشغل اسمها ناهده عمرها 32 سنه طويله وذات جسم رائع ذات يوم اوصلتها بعد الدوام لبيتها وكان الوقت فصل الشتا وتعطلت السياره جانب بيتها حاولت اشغلها بدون فايده جتني وقالت تعال للبيت والصباح رباح دخلت بيتها وكان هناك امها وخالتها وبعض الاولاد الصغار تغديت عندهم وحاولت اروح لبيتي وهي صممت اني اظل عندهم للصباح .
الساعه 10 قلت لها انا نعسان وبدي انام اخذتني لغرفه وقالت لي نام هنا جابت لي بيجامه رجاليه لبستها ونمت مادري كم مضى علي وانا نايم صحيت على ايدين تتحسس ايديني فتحت عيوني كانت ناهده قالت لي اصحى شفت الساعه كانت 12.10 قريب منتصف الليل .
كنت لابسه بيجامه شفافه لكن بفعل التدفئه المركزيه ما في شعور بالبرد .
كانت حاطه احمر شفايف ومتمكيجه قالت لي : عاجبك مكياجي ؟
قلت : حلو كثير . كان وجهها قريب من وجهي بستها من خدها بوسه ما سوت شيء حطيت شفايفي على شفايفها وطبعت عليهم بوسه طويله وتلاحقت القبلات فسخت عنها بيجامتها .
وبديت امص نهودها واعض حلماتها بشويش اجلستها على السرير وتابعت تقبيلها ومص نهودها وشعرت بيديها تتحسس زبي وكان منتصب تفلتت من بين ايديني وحطت زبي في فمها وبدت تمصه ظلت تمصه حوالي 5 دقائق و كانت تعض راسه وتمصه بقوه قلت لها بدي انزل المني حطت زبي كله في فمها وصار يتدفق المني الساخن في فمها وهي تبتلعه وظلت تعصر زبي حتى افرغته تماما وطلعت من غرفتي غابت حوالي 5 دقايق ورجعت معها صينيه عليها كوب شاي ساخن قالت لي اشربه وهو ساخن صرت اشرب حتى ظل حوالي ربع الكوب مسكت الكوب وحطت زبي فيه وبعدين حطته في فمها .
انتصب زبي طلبت منها تنام على ظهرها وفتحت رجولها وحطيتهم على كتوفي وصرت احك زبي على اشفار كسها حتى شعرت انه تبلل وصرت ادخله بشويش فدخل في كسها حتى اخره وبديت امارس معها وركبها على صدرها وهي تئن وتشهق من فرط الشهوه وكسها كانه مطبق على زبي ويمصه وكانت تتأوه آآآآآآآآآآآآآآه بشويش اي اي اي اي كبير آآآآآآآآآه بوجع بس حلو دخله كله وضغطت عليها فصرخت من الوجع آآآآآآآآآآآآآآآه وصل بطني اطلعه وشعرت بقرب القذ ف فضغطت عليها مره ثانيه صرخت آآآآآآآآآآي وجعني كتير و بدا المني الساخن يتدفق في كسها
وانزلت رجولها عن كتوفي وتركت زبي حتى ارتخى وطلع من كسها .
انتبهت لحجم اردافها كانت بارزه ومستديره بديت المسهم واداعب فتحة طيزها باصبعي وهي تتغنج انتصب زبي فوضعته بين اردافها وحاولت ادخله فدخل راسه طلبت منها تعمل وضعية الكلب اذهلتني بحجم طيزها وروعتها طلبت منها تنزل راسها وظهرها لتحت فرفعت طيزها اكثر
حطيت راس زبي على فتحة طيزها وصرت ادفعه فصار يدخل لكن بصعوبه جابت كريم ودهنت زبي وصرت احاول ادخله فصار يدخل بسهوله وهي تشد على نفسها من الالم حتى دخل كله في طيزها وصرت اطلع وادخله بقوه وهي تقول أه اه اه اه اه اه بشويش اي اي اي آآآآآآآآآآآآآآآآه
كبير كثير طلعه بره وضغطت عليها بقوه فاطلقت صرخه مكتومه وصوت خصياتي تضرب في اردافها حتى قذفت كل المني في طيزها تركته حتى ارتخى وطلع كانت فتحة طيزها توسعت
مرت وقت قصير وانتصب زبي من جديد طرحتها على بطنها ورفعت وسطها شوي وادخلت زبي في كسها بسرعه وقوه فصرخت آآآآآآآآآآآآآآآآه وتابعت الممارسه وزبي يضرب في جدران كسها
وايديني تفرك حلماتها قالت لي : مزعت كسي وقطعته اااااااااااااااااااااي وبديت اقذف المني في كسها وهي مع كل قذفه ترتجف تركته حتى ارتخى وطلع من كسها رحت معها الحمام اغتسلنا ونامت عندي في الغرفه صحيت الساعه 8 ما كانت عندي حين شفتها قالت لي
كنت مبسوطه معااااك وكانت هاذ ثاني مره انيك زميلتي ناهده .
اتمنى ان تعجبكم القصه .